الرئيسية / مجتمع / دراسة : كيف ينتقل فيروس كورونا إلى الآخرين دون ظهور أعراض ؟

دراسة : كيف ينتقل فيروس كورونا إلى الآخرين دون ظهور أعراض ؟

التزام المنازل، لا أحضان أو قبلات، التواجد على مسافة كافية من الأشخاص، غسل اليدين جيدا.. تعليمات وتحذيرات أطلقها خبراء الصحة بجميع دول العالم بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد والذي تسبب في إصابة أكثر من 150 ألف شخص ووفاة أكثر من 4 آلاف شخص بجميع بلدان العالم.

ووفقا للخبراء، فإن أحد الأساليب الأكثر فعالية هو ممارسة التباعد الاجتماعي ، لأنه يحد من الاتصال بين المرضى وبقية الجمهور، وينصح بالبقاء على مسافة آمنة بين الشخص والآخرين، وفقا لصحيفة “إندبدنت” البريطانية.

وأوضح مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأمريكي “CDC” ، أن فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” هو مرض جديد، ولا يزال الخبراء يتعلمون كيف ينتشر بتلك السرعة، ويعتقد أن هناك أشخاص مصابون بالفيروس التاجي ولكنهم لا يعانون من أي أعراض ولا يزالون ينشرون المرض.

وفيما يلي، كل ما يحتاج الشخص لمعرفته عن المرض القاتل وكيفية عدم الإصابة بأعراضه:

أعراض الفيروس التاجي

تشمل الأعراض الأكثر شيوعًا لـ” كوفيد 19″، الحمى والإرهاق والسعال الجاف ، على غرار الإنفلونزا.

وقد عانى بعض الأشخاص أيضًا من أعراض تشمل ضيق التنفس وضيق في الصدر وآلام أخرى بالجسم، واحتقان وسيلان الأنف، بالإضافة إلى التهاب الحلق وفي بعض الأحيان  الإسهال.

هل يعاني جميع المصابين بالفيروس التاجي من أعراض؟

أحد أكبر المخاوف من الفيروس هو أن العديد من المرضى الذين ثبتت إصابتهم بالإيجابية لم تظهر عليهم أعراض على الإطلاق.

هل يمكنك نشر الفيروس التاجي حتى لو لم يكن لديك أعراض؟

تشير دراسة جديدة أجريت على تسعة أشخاص ثبتت إصابتهم بالفيروس في ألمانيا، إلى أن الأشخاص معديون بشكل أساسي قبل ظهور الأعراض عليهم وفي الأسبوع الأول من المرض ، وفقًا لـ Science News.

كما توصل خبراء آخرون إلى استنتاجات مماثلة بعد تقارير عن أشخاص لا تظهر عليهم أعراض انتشار الفيروس.

وقال مايكل أوسترهولم ، مدير مركز أبحاث وسياسات الأمراض المعدية في جامعة مينيسوتا ، “نحن نعلم الآن أن انتقال الأعراض بدون أعراض يلعب دورًا مهمًا في نشر هذا الفيروس،و أن العدوى  يمكن أن تنتشر بدون أعراض ، ما يؤدي إلى انتشار الوباء بشكل واسع بطريقة يصعب السيطرة عليه.

الأشخاص الذين لديهم أعراض هم الأعلى في نقل المرض دون عن الأخرين

وأوضح “مايكل” أنه في السابق ، كان يُفهم أنه على الرغم من إمكانية انتشار المرض بدون أعراض ، إلا أنه لم يكن يعتقد أنه الطريقة الرئيسية لانتشار الفيروس، ومع ذلك، أصبح من الواضح منذ ذلك الحين أن المخاطر المرتبطة بانتشار فيروس التاجي من قبل الأفراد الذين لا تظهر عليهم الأعراض أعلى مما كان يعتقد في الأصل

وفي بداية تفشي المرض، كان هناك العديد من الأسئلة حول كيفية حدوث هذا الفيروس، ويتم مواصلة معرفة كيفية حدوث انتقال العدوى مع هذا التفشي، ومن الواضح أن العديد من البيانات المبكرة التي تم جمعها حجول كيفية انتشار المرض لم تكن صحيحة.

وأكد “مايكل” أنه قد تتعارض أحدث المعلومات المتعلقة بانتشار الفيروس مع اعتقاد مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها أن الناس يعتقدون أنهم الأكثر عدوى عندما يكونون أكثر مرضا، وهو أمرا غير صحيح.

ووجد الباحثون في ألمانيا أنه بحلول اليوم العاشر من الإصابة، لم يعد الأفراد معرضين لخطر إصابة الآخرين بسبب الأجسام المضادة التي أنشأها جهازهم المناعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المغرب يعود إلى الساعة القانونية ابتداء من الأحد 19 أبريل 2020

    أعلنت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة / قطاع إصلاح الإدارة، ...